التاريخ: الموافق السبت 22/02/2020 الساعة: 12:34 بتوقيت القدس
نتنياهو سمع عن تقرير أنفاق غزة من الراديو
19/10/2016 [ 13:09 ]
تاريخ اضافة الخبر:

القدس المحتلة - نبأ

ذكرت إذاعة جيش الاحتلال "الإسرائيلي"، أن رئيس الوزراء "الإسرائيلي" بنيامين نتنياهو، لم يكن على علم بالتحقيق العسكري حول أنفاق غزة، وإنما علم به عبر الراديو.

ووفقاً لإذاعة الجيش فكل من نتنياهو ووزراء المجلس الأمني المصغر الكابنيت لم يتم اطلاعهم على نتائج التحقيق الذي أجراه جيش الاحتلال حول أنفاق غزة، والذي تم إجراءه بعد انتهاء الحرب الأخيرة على قطاع غزة.

وقال مكتب نتنياهو بأنه سمع عن نتائج التحقيق من إحدى قنوات الراديو "الإسرائيلية".

وقد ردت مصادر عسكرية بأن نتائج التحقيق تم عرضها بالكامل على وزير الحرب الأسبق موشيه بوغي يعلون أمام مكتب يعلن، فقد بان التقرير بمثابة تحقيق داخلي خاص بقيادة الجيش، فالكابنيت دوره بحث القضايا الاستراتيجية وليس باستخلاص العبر.

وقد أكد تحقيق داخلي لجيش الاحتلال، أن "إسرائيل" لم تكن مستعدة للتهديد الذي تشكله الانفاق خلال حرب 2014، وفق ما نقلت وسائل الاعلام.

وتتقاطع هذه الخلاصات مع اتهام معارضين لنتنياهو بأنه لم يأخذ في الاعتبار التهديد الفعلي لهذه الانفاق خلال الحرب.

وكانت الأنفاق أحد الأسلحة الأكثر فاعلية للمقاومين الفلسطينيين خلال حرب "إسرائيل" على غزة بين تموز/يوليو واب/اغسطس 2014.

ونشرت وسائل الاعلام مقتطفات من تقرير لتحقيق داخلي للجيش لم ينشر رسمياً ورد فيه أن جيش الاحتلال لم يكن مستعدا لهذا التهديد.

وأورد التقرير بحسب إذاعة الجيش أن "تهديد الأنفاق كان معروفاً لدى الضباط عشية العملية ولكن ليس قوتها ولا قدراتها".

وأضاف أن قيادة العدو وقدراتها على إطلاق صواريخ على "إسرائيل" لم يتم المساس بها حتى اليوم الأخير من العملية في حين أن عدد الضحايا لدى حماس كان أدنى من المتوقع بالنظر إلى القوة النارية التي تم استخدامها".

ولم يعلق الجيش على هذه المعلومات حتى الآن.

وحرب 2014 بين "إسرائيل" من جهة والمقاومة الفلسطينية، من جهة أخرى كانت الأطول والأكثر تدميراً بين الحروب الثلاث التي شنت على قطاع غزة منذ 2008.

وهذا التقرير ليس الأول الذي يتحدث عن عدم استعداد جيش الاحتلال لمواجهة الأنفاق، ففي أيار/ مايو، نشرت الصحافة مقاطع من تقرير لمراقب الدولة أشارت إلى ثغرات كبيرة في استعدادات الجيش وخصوصاً لمواجهة خطر الانفاق.

>> التعليقات
لا يوجد تعليقات
>> شارك برأيك
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
الاكثر قراءة
الاكثر تعليق