التاريخ: الموافق الجمعة 20/09/2019 الساعة: 11:46 بتوقيت القدس
شلح للرئيس عباس: أدعوك أن تفعل شيئا ينقذ الشعب والقضية
21/10/2016 [ 16:17 ]
تاريخ اضافة الخبر:

غزة - نبأ

أكد الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي رمضان شلح في كلمة له خلال مهرجان انطلاقة حركة الجهاد الإسلامي الـ 29 في غزة ظهر اليوم الجمعة، أن السلطة الفلسطينية التي أفرزتها اتفاقية أوسلو جاءت بطلب إسرائيلي لتكون بمثابة مظلة له، مطالباً رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بوقف العمل باتفاق أوسلو في كل المجالات.

جاءت مطالبة شلح تلك خلال كلمته التي سرد فيها 10 نقاط رأى أنها يمكن أن تشكل برنامج فلسطيني للمرحلة المقبلة، وقال: "قيادة منظمة التحرير وعدت الشعب الفلسطيني بدولة في عام 67 وبعد 23 سنة من الفشل الذريع والخيبة لم تقم الدولة ولا أمل أن يتحقق ذلك في المنظور".

وأضاف: "على منظمة التحرير سحب الاعتراف بإسرائيل لأن ذلك الاعتراف بها هي الطامة الكبرى"، داعياً إلى إعادة بناء تلك المنظمة كي تكون جامعة للكل الفلسطيني.

وأوضح شلح أن منظمة التحرير التي شاركت في جنازة بيرس (يقصد عباس) لا تمثل جناح كبير من حركة فتح، ناهيك عن أنها لا تمثل فصائل المقاومة الأخرى.

ودعا شلح إلى إعلان المرحلة التي يعيشها الشعب الفلسطيني ما زالت مرحلة تحرر وطني من الاحتلال، وأن الأولوية هي مقاومة الاحتلال بكافة الوسائل بما فيها المقاومة المسلحة، وهو ما يتطلب إعادة الاعتبار للمقاومة والثورة الفلسطينية وتطوير انتفاضة القدس لتصبح قادرة على هزيمة الاحتلال.

كما وطالب الأمين العام بإنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية وصياغة برنامج وطني جديد وموحد وإعداد استراتيجية شاملة على قاعدة التحلل من اتفاق أوسلو بما ينهي من وجود سلطتين وكيانين في غزة والضفة وينهي حالة الصدام بين مشروعين، مشروع المقاومة ومشروع السلطة.

وجدد شلح حديثه لعباس قائلاً: "أدعوك قبل أن تغادر موقعك أن تفعل شيئا ينقذ الشعب والقضية ويكتب لك ولنا جميعا النجاة بمحكمة التاريخ وعند الله".

واستطرد: يجب صياغة برنامج وطني لتعزيز صمود وثبات الشعب الفلسطيني على أرضه، مناشداً الخروج من حالة اختزال فلسطين في الضفة وغزة والتأكيد على أن الشعب الفلسطيني في كل فلسطين والشتات هو شعب واحد وقضيته واحدة .

ورأى أن على قيادة منظمة التحرير القيام من موقعها الرسمي بملاحقة دولة "إسرائيل" وقادتها أمام محكمة الجنايات الدولية كمجرمي حرب وأن يتم تفعيل ودعم حركة المقاطعة الدولية.

وطالب باطلاق حوار وطني شامل بين كل مكونات الشعب الفلسطيني لبحث خطوات ومتطلبات التحول نحو هذا المسار الجديد الذي سيعيد الاعتبار لقضيته ويضع الفلسطينيين على الطريق الصحيح نحو استعادة الأرض والحقوق.

وشدد شلح على أن التنسيق العسكري بين فصائل المقاومة وفي مقدمتها كتائب القسام وسرايا القدس هو في أفضل حالاته.

هذا وشارك عشرات الآلاف من عناصر ومؤيدي حركة الجهاد الإسلامي في مهرجان انطلاقة الحركة الـ 29 والذي جاء تحت عنوان "الجهاد.. ميلادنا المتجدد" على أرض ساحة الكتيبة غرب مدينة غزة، وسط مشاركة من فصائل المقاومة الفلسطينية.

>> التعليقات
[1]
سامي الحاج سالم
22/10/2016 [ 14:16 ]
اسمعت لو ناديت حيا
هذا الرجل مفش منه رجا
>> شارك برأيك
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
الاكثر قراءة
الاكثر تعليق