التاريخ: الموافق الجمعة 20/09/2019 الساعة: 12:13 بتوقيت القدس
هل تزيد إسرائيل التيار الكهربائي القادم لغزة ؟
22/10/2016 [ 11:20 ]
تاريخ اضافة الخبر:
توضيحية

نبأ - وكالات

بحث السفير الفلسطيني في العاصمة التركية أنقرة، فائد مصطفى، مع مسؤولي وزارة الطاقة والموارد الطبيعية التركية، سبل توفير مزيد من مصادر الطاقة الكهربائية لقطاع غزة المحاصر.

وأشار مصطفى أنه بحث مع المختصين في وزارة الطاقة الكهربائية التركية، سبل سد احتياجات القطاع المتزايدة من الكهرباء، من بينها زيادة تدفق التيار الكهربائي من الخط القادم من إسرائيل، وتطوير محطة توليد الطاقة الكهربائية في القطاع بالاعتماد على الغاز الطبيعي، بدلا من المازوت لتخفيف التكاليف، وإنشاء محطات توليد الكهرباء بالطاقة الشمسية.

وأشار مصطفى إلى معاناة سكان القطاع بسبب التيار الكهربائي، وبين أنَّ أقل من 81% من القطاع تتوفر فيه الكهرباء 8 ساعات في اليوم، و18% من القطاع تتوفر فيه ما بين 8-17 ساعة.

وبيّن مصطفى أن احتياج القطاع من الكهرباء، تعادل 450 ميغاواط، يتم تأمين 100 ميغاواط من محطة غزة التي تعمل بالمازوت، و120 ميغاواط من إسرائيل، و28 ميغاواط من خط التغذية القادم من مصر.

وأكد السفير الفلسطيني على أنهم يعملون لسد احتياجات قطاع غزة المتزايدة، بتأمين 820 ميغاواط حتى عام 2020.

ولفت إلى أنَّ، تطبيع العلاقات بين تركيا وإسرائيل من شأنه أن يمكن تركيا من لعب دورٍ قوي في الصراع العربي الإسرائيلي، ولا سيما المسألة الفلسطينية. 

كما تطرق لمعاناة القطاع في تأمين مياه الشرب، وبين أن حجم العجز يبلغ 130 مليون متر مكعب. ويؤثر على حياة مليوني شخص في القطاع.

تجدر الإشارة إلى أنَّ وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي، براءات ألبيرق، بحث في 13 أكتوبر/تشرين الاول الجاري، مع نظيره الإسرائيلي، يوفال ستينيتز، سبل توفير الكهرباء للفلسطينيين، بما في ذلك محطتي الطاقة الكهربائية في جنين وغزة. 

وتفرض إسرائيل حصارا على سكان قطاع غزة منذ نجاح حركة "حماس"، في الانتخابات التشريعية في يناير/كانون الثاني 2006، وشدّدته في منتصف يونيو/ حزيران 2007.

>> التعليقات
لا يوجد تعليقات
>> شارك برأيك
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
الاكثر قراءة
الاكثر تعليق