التاريخ: الموافق الاربعاء 18/09/2019 الساعة: 13:29 بتوقيت القدس
البردويل: لا نميل لطرف في فتح والحديث عن تقارب هو الهروب من المسؤولية
24/10/2016 [ 09:33 ]
تاريخ اضافة الخبر:
صلاح البردويل

غزة - نبأ

أكد القيادي في حركة "حماس" صلاح البردويل، أن لا علاقة لحركته من قريب أو بعيد بالخلاف الدائر بين رئيس السلطة رئيس حركة "فتح" محمود عباس والقيادي محمد دحلان.

وأوضح البردويل في تصريحات خاصة لـ "قدس برس" -مقربة من حماس -، يوم الأحد، أن "الذين يريدون الربط بين إفراج الأجهزة الأمنية في غزة عن القيادي في حركة فتح زكي السكني والسماح له بالسفر للعلاج في الخارج، بوجود صفقة لحماس مع دحلان، مضللون ليس إلا".

وأضاف: "لا وجود لأي صفقة بيننا وبين دحلان، والسكني قضى معظم فترات محكوميته، وقد تم الإفراج عنه قبل نحو شهرين، وتقدم بطلب للعلاج في الخارج، وقد تم السماح له بذلك".

وأكد البردويل، أن "حماس ليست جزءا من الخلاف الدائر بين عباس ودحلان"، وقال: "نحن لا مصلحة لنا إطلاقا في هذا الخلاف، وعباس ودحلان كلاهما شريك في أوسلو، وبيننا وبينهما خلافات سياسية وأمنية كبيرة".

وأضاف: "نحن لا يمكن أن نميل لهذا الطرف أو ذاك من حركة فتح، والذين يتحدثون عن تقارب بين حماس ودحلان، يريدون الهروب من تحمل مسؤولياتهم السياسية ويحملون غيرهم المسؤولية عن فشلهم في إدارة خلافاتهم".

وأعرب البردويل عن أسفه لشيوع خطاب استعداء "حماس" لدى قادة حركة "فتح"، وقال: "نحن لا نفهم حقيقة سر شيوع خطاب الاستعداء الذي تنتهجه قيادات في حركة فتح تجاه حركة حماس، لكن هو في النهاية جزء من نتائج عقيدة أوسلو السياسية والأمنية".

ودعا البردويل قادة "فتح" وأنصارها إلى وحدة الصف في مقاومة الاحتلال، وقال: "نحن في حماس عدونا واحد، وهو الاحتلال، وليس لنا أعداء فلسطينيون على الإطلاق، ونحن نمد يدنا للجميع من أجل وحدة الصف لمقاومة الاحتلال وتحرير أرضنا"، على حد تعبيره.

>> التعليقات
لا يوجد تعليقات
>> شارك برأيك
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
الاكثر قراءة
الاكثر تعليق