التاريخ: الموافق السبت 21/09/2019 الساعة: 19:22 بتوقيت القدس
أمني مصري: تخفبف اغلاق معبر رفح للمواطنين وليس للساسة
29/10/2016 [ 20:04 ]
تاريخ اضافة الخبر:
الارشيف
القاهرة - نبأ
قال مصدر أمني مصري، مساء اليوم السبت، إن التسهيلات التي يقدمها الجانب المصري للشعب الفلسطيني في قطاع غزة، تتعلق بتخفيف حدة إغلاق معبر رفح"، مؤكداً أن السلطات المصرية قررت فتح معبر رفح بشكل أفضل من السابق.

واكد المصدر  أنه سيتم تخفيف إغلاق المعبر لصالح المواطنين الفلسطينيين، وليست لصالح الساسة، مضيفاً "أي أن المواطن الفلسطيني في غزة، هو الذي سيستفيد من فتح المعبر كالطالب والعامل والزوجة التي تريد الالتحاق بزوجها".

وأوضح أن قطاع غزة يتعرض للقيود من جميع الاتجاهات "وهذا ما تعلمه مصر وتحاول التخفيف عن أبناء القطاع"، معرباً عن اعتقاده أن يتم فتح المعبر بشكل تدريجي خلال الفترة الراهنة.

وبحسب المصدر، فإن السلطات المصرية قطعت شوطاً كبيراً في محاربة "الجماعات الإرهابية" في سيناء، حسب ما وصف، لافتاً إلى أن الوضع كان سيء بشكل كبير، بداية المواجهات بين الجيش المصري وهذه الجماعات.

وأضاف "مصر قطعت شوطاً كبيراً جداً في المنطقة العازلة شمال سيناء، وقضت أيضاً على عدد كبير من الأنفاق، لذلك بدأت الآن تفكر ملياً بالتخفيف عن المواطنيين الغزيين من أجل التسهيل عليهم، وذلك من خلال فتح معبر رفح بصورة أفضل من السابق".

وتابع "بالرغم من وجود جماعات إرهابية في سيناء، إلا أنها أقل من الفترة الأولى من عام 2012 و 2013، وبالتالي يمكن إعادة فتح المعبر بشكل تدريجي لأن المهم أن يتم التخفيف عن سكان غزة".

وفيما يتعلق بتحسن علاقة مصر مع حركة حماس، نفى المصدر المصري الأمني، وجود أي تحسن في العلاقة بين الجانب المصري وحماس الآن، "لأن حماس جزء من الإخوان المسلمين، وارتكبت أخطاء كثيرة".

وقال " لا يعني أنه لا يوجد تراشقات كلامية كثيرة بموضوع مصر وحماس، أن الأمور عادت إلى طبيعتها، فهناك أمور يجب أن تحصل أولاً كي يتم إعادة النظر إلى هذا الموضوع"، معتبراً الحديث عن تقارب مصري حمساوي الفترة الراهنة بـ"الغباء"، على حد وصفه.

>> التعليقات
لا يوجد تعليقات
>> شارك برأيك
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
الاكثر قراءة
الاكثر تعليق