التاريخ: الموافق الجمعة 23/08/2019 الساعة: 03:40 بتوقيت القدس
بوشاك: "خطة اعمار غزة" لا يمكن الاستمرار بها
30/10/2016 [ 18:04 ]
تاريخ اضافة الخبر:

غزة - نبأ

قال مدير عمليات الأونروا في قطاع غزة "بوشاك" إن الخطة الحالية المعمول بها لإعادة إعمار قطاع غزة أحرزت بعض التقدم لكنها ليست عملية يمكن الاستمرار بالعمل فيها للأبد.

ودعا بوشاك في لقاء خاص على قناة القدس الفضائية إلى ضرورة إعادة طرح "آلية الاعمار" على الطاولة "لنرى إن كان هناك طرق أفضل أو أنظمة أفضل لمخاطبة الاحتياجات الملحة للسكان".

وشدد بوشاك على أن الأونروا تواجه مشاكل في الحصول على الموافقة في إدخال مواد البناء لمشاريعها، مشيراً إلى أنهم يواجهون تحديات مع الدول المانحة فيما يتعلق بتوفير الدعم لمساعدات بدل الإيجار.

وأكد أن أبرز ما يواجه الأونروا من عقبات فيما يتعلق بالاعمار، دعم المانحين، والقيود والقدرات المتاحة، والحصار، التي يمكنها التأثير على التطور في هذا المجال.

وبين أن الأونروا قدمت الدعم لسبعين ألف عائلة لأعمال إصلاح الأضرار الخفيفة بعد نهاية عدوان 2014 مباشرة، وقريباً ستنتهي من إعادة بناء ألفي منزل دمرت خلال العدوان.

وقال بوشاك " الأوضاع الاجتماعية الاقتصادية خاصة تلك التي يمر بها السكان وخاصة الشباب خطيرة للغاية، هناك مشاعر من الإحباط اليأس وغيرها".

وأشار إلى زيادة عدد الذين يتلقون المساعدات الغذائية من ثمانمائة ألف وخمسمائة مستفيد إلى ما يفوق التسعمائة ألف وخمسمائة مستفيد.

وأكد وجود حوارات جادة مع الدول المانحة لتجاوز العجز المالي الذي تعاني منه الأونروا ويبلغ حاليًا سبعين مليون دولار.

وبين بوشاك أن لا يوجد أية تأثير على تقديم الخدمات للسكان في غزة، بل ازدادت خدماتهم بشكلٍ واضح، ولا يوجد على الإطلاق أية تقليص في الخدمات.

وأوضح أن الحديث عن "التقليصات يخدم هدف مختلف مؤسف فهو مرتبط بالحوار ما بين إدارة الأونروا واتحاد الموظفين حول الرواتب".

وفيما يتعلق بتوظيف مدرسين جدد، قال بوشاك " هذه القضية تتعلق بإدارة مسار العملية التعليمية وعدم خلق توقعات خاطئة.. نحن بحاجة للأشهر الأولى من العام الدراسي ولهذا قمنا بالبداية بتعيين المدرسين بعقود يومية وسوف ننتقل للعقود الثابتة عند وضوح الصورة لدينا".

وأكد بوشاك وجود زيادة في عدد الموظفين في قطاع غزة، وأن أحد أكبر التحديات التي تواجه الأونروا واتحاد الموظفين هو النظر لما يمكننا فعله في نطاق قدراتنا من أجل خلق وظائف للخريجين الجدد.

وبين أن حل الإشكاليات مع اتحاد الموظفين لا يكون بالخوض بإضرابات أو تنظيم مظاهرات، وإنما فقط عبر طاولة الحوار بناء على رسالة واضحة من الاتحاد تعبر عن القضايا الرئيسية.

>> التعليقات
لا يوجد تعليقات
>> شارك برأيك
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
الاكثر قراءة
الاكثر تعليق