التاريخ: الموافق الاثنين 09/12/2019 الساعة: 02:54 بتوقيت القدس
صور،،، الأغوار تتعرض للتطهير العرقي
20/05/2013 [ 15:12 ]
تاريخ اضافة الخبر:
صور،،، الأغوار تتعرض للتطهير العرقي

القدس المحتلة- نبأ

من فارس نور

تسعي ما تسمي بالإدارة المدنية للاحتلال الإسرائيلي، للترويح لمخطط يهدف لإنشاء معسكر تجميع للبدو الفلسطينيين في منطقة الأغوار وتقديم هذا المخطط الاستيطاني كانجاز في باب حسن النوايا وكجزء من "السلام الاقتصادي" المزعوم الذي يروج له وزير الخارجية الأميركي جون كيري ومن قبله ممثل الرباعية توني بلير..

وفى هذا الصدر حذر مركز القدس للمساعدة القانونية وحقوق الإنسان في تقرير له ، من هذا المخطط الذي يستهدف عشرات التجمعات البدوية في منطقتي الخان الأحمر والأغوار، الذين تلقوا إخطارات ترحيل من سلطات الإدارة المدنية الإسرائيلية، بهدف إخلاء المنطقة المصنفة ج من سكانها الفلسطينيين وتجميعهم فيما يشبه معسكرات تركيز شبيهة بالتجمعات البدوية الفلسطينية في النقب. 

ولفت المركز في بيانه إلى قيام جهات فلسطينية بالترويج لإنشاء مدينة جديدة قرب قرية النويعمة، دون إدراك كافة أبعادها السياسية والقانونية.

وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلية قد أبلغت المحكمة العليا في إسرائيل أنها بصدد إعداد مخطط هيكلي لتجميع البدو الفلسطينيين المنتشرين حول القدس وفي الأغوار، وقالت مصادر من تلك الإدارة في تصريحات لصحيفة معاريف الإسرائيلية أن هدف إنشاء مدينة قرب النويعمة مكافحة تعديات الفلسطينيين على ما يسمى أملاك الدولة. في حين تروج أوساط فلسطينية لتلك المنطقة باعتبارها خطة تطوير فلسطينية للنهوض بمنطقة الأغوار، في خلط واضح بين الطموحات الاستثمارية لتلك الأوساط والتي تتقاطع مع أهداف ومخططات الإدارة المدنية الإسرائيلية.

واعتبر مركز القدس للمساعدة القانونية أن كل الأراضي المصنفة أراضي دولة هي أراض مملوكة للشعب الفلسطيني، وانه بموجب القانون الدولي الإنساني فان هذه الأراضي يجب إلا تستخدم لصالح المحتلين والمستعمرين بتسهيل من السلطة المحتلة مثلما يحصل حاليا..

 

>> التعليقات
لا يوجد تعليقات
>> شارك برأيك
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
الاكثر قراءة
الاكثر تعليق